الرئيسية >> أخبار عبرية >> نتنياهو يعلن دعم بلاده الكامل لضرب سورية

نتنياهو يعلن دعم بلاده الكامل لضرب سورية

راديو نغم :

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم السبت، عن دعم بلاده الكامل للضربات الأميركية والفرنسية والبريطانية على مواقع عسكرية للنظام السوري.

موقف نتنياهو ورد في بيان صادر عن مكتبه قال فيه: ” قبل عام، أكدت أن إسرائيل تدعم في شكل كامل قرار الرئيس دونالد ترامب التعبئة ضد استخدام وانتشار الاسلحة الكيميائية”، مؤكدا أن هذا الدعم “لم يتغير”.

وتابع نتنياهو في البيان الذي نقلته وسائل الإعلام الإسرائيلية: “صباحا أظهرت الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة أن التزامها لا يقتصر على تصريحات مبدئية”.

وشدد على أنه “يجب أن يكون واضحا للرئيس الأسد أن جهوده المستمرة لحيازة أسلحة الدمار الشامل واستخدامها، وازدراءه غير المقبول للقانون الدولي وسماحه لإيران وحلفائها بالتمركز عسكريا في سورية يعرض سورية للخطر”.

“هجوم أقل من الممكن والمطلوب ومن توقعات إسرائيل”
“بإمكان بشار الأسد أن يتنفس الصعداء وكذلك رعاته الروس والإيرانيون. فالهجوم الذي أوقعته، الليلة، كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على المنشآت الكيماوية في سورية كان محدودا في أهدافه أكثر من أن يؤدي إلى إيقاع ضرر حقيقي للنظام”

ذات الموقف عبر عنه وزير الإسكان الإسرائيلي، يوآف غالانت، الذي قال إن “الضربات التي قادتها الولايات المتحدة في سورية رسالة مهمة لإيران وجماعة حزب الله اللبنانية”.

وقال غالانت على تويتر” استخدام الأسلحة الكيماوية يتجاوز خطا أحمر لم يعد من الممكن للإنسانية أن تتجاهله“.

وأضاف” الهجوم الأميركي رسالة مهمة لمحور الشر إيران وسوريا وحزب الله“.

يشار على أنه تم إبلاغ إسرائيل مسبقا بالضربات الأميركية والفرنسية والبريطانية بحسب الاذاعة الرسمية الاسرائيلية.

ولتبرير الهجوم على سورية، دانت إسرائيل الهجوم الكيميائي بسورية، متهمة النظام السوري بارتكاب “جريمة ضد الانسانية” وامتلاك قدرات انتاجية جديدة في هذا المجال.

واتهمت دمشق وموسكو وطهران إسرائيل بشن ضربة جوية استهدفت مطار الـ”تيفور” العسكري في محافظة حمص، أدت إلى مقتل 14 شخصا بينهم سبعة ايرانيين.

وتوعدت إيران غداة الهجوم بالانتقام معلنة أن الهجوم “لن يمر دون رد”. بيد أن إسرائيل لم تعلن مسؤوليتها عن الهجوم وضاعفت من تحذيراتها لإيران.