الرئيسية >> محليات >> قلقيلية: كلية الدعوة الإسلامية تخرج فوج “القدس والأقصى”

قلقيلية: كلية الدعوة الإسلامية تخرج فوج “القدس والأقصى”

راديو نغم :

قلقيلية: نظمت حركة الشبيبة الطلابية – إقليم قلقيلية بالتعاون مع ادرة مدرسة ذكور السعدية الثانوية، حفل تخريج طلبة الثانوية العامة “الإنجاز” فوج “القدس العاصمة الأبدية لفلسطين” وذلك بحضور ومشاركة خالد نزال ممثل محافظ محافظة قلقيلية، وخضر عودة مدير الدائرة الفنية في مديرية التربية والتعليم وأبو سائد قواس منسق حركة الشبيبة في حركة فتح إقليم قلقيلية ومصطفى أبو صالح ممثل بلدية قلقيلية، وعقاب شواهنة مدير المدرسة، وحشد من مثلي المؤسسات الرسمية والأهلية والأجهزة الأمنية والطلبة الخريجين وذويهم.

شواهنة تحدث بكلمة ترحيبية بالحضور، وهنّأ الطلبة الخريجين وذويهم، داعيا إياهم الى مزيد من الجد والعطاء في امتحان الثانوية العامة، وشكر حركة الشبيبة الطلابية على شراكتها في تنظيم الحفل.

من جانبه نقل خالد تنزال تهاني ومباركة واهتمام المحافظ للطلبة الخريجين ولذويهم وأثنى على جهدهم واجتهادهم، مؤكدا على أهمية العلم كأداة مقاومة للاحتلال، شاكرا ادارة مدرسة ذكور السعدية الثانوية على جهودها في تطوير العملية التعليمية، وحركة فتح على اهتمامها ومتابعتها لمسيرة التربية والتعليم.

بدوره ثمن خضر عودة الدور الريادي لمدرسة ذكور السعدية الثانوية، والتي خرجت العلماء والادباء وقادة المجتمع، مشيرا الى دورها الهام في المسيرة التعليمية والوطنية ومباركا للطلبة وذويهم التخرج، وطالب عودة الطلبة بمزيد من الاهتمام والاجتهاد لاجتياز امتحان الثانوية العامة “الإنجاز” بنجاح وتفوق، كعهد طلبة مدرسة ذكور السعدية الثانوية، التي طالما خرّجت أوائل الوطن، شاكرا كل من ساهم في رعاية هذا الحفل.

والقى ادهم طه  كلمة حركة الشبيبة الطلابية والتي قال فيها “ان حملة لواء العلم نزرع بهم الارض، ونودع امالنا واحلامنا بالنصر في ايديكم، فانتم فرسان الغد وعماد الدولة ، وبكم تتجلى الارادة في اسمى صورها” وأضاف باننا هنا نبرق رسالة للعالم أن هذا الشعب يقف مع قيادته المحافظة على الثوابت الوطنية  ممثلة بالرئيس أبو مازن ولن يصمت على  المؤامرات الإسرائيلية والأمريكية  الداعية لتصفيه قضيتنا الفلسطينية وليعرف اليمين الإسرائيلي المتطرف أن شعبنا عظيم خلف قائد عظيم وله استعداد للتضحية من أجل القدس ودولته الفلسطينية المستقلة. وتم في ختام الحفل تكريم الطلبة الخرجين والمؤسسات الراعية والشريكة.