الرئيسية >> علوم وتكنلوجيا >> شركات تطور مُعالِجات تدعم الذكاء الاصطناعي

شركات تطور مُعالِجات تدعم الذكاء الاصطناعي

راديو نغم :

فرضت الشركات المُصنعة للمعالجات نفسها بقوة في المؤتمر العالمي للهواتف الذّكية، حيث تنافست هذه الشركات، خلال السنوات الأخيرة، على دمج تقنيات الذكاء الاصطناعي، في معالجاتها الجديدة.

وتم الكشف عن هواتف رائدة، تحوي على معالج “سنابدراغون 845″، الذي يتميز بقدرته على دعم تطبيقات الذكاء الاصطناعي.

وحضرت شركة ميدياتك التايوانية، المؤتمر، وكشفت عن معالج Helio P60 المُوجه للهواتف ذات المواصفات المتوسطة، وتم تصنيعه بدقة 12 نانومتر. كما يدعم الشبكات العصبية الاصطناعية، مما يعني قدرته على تشغيل ودعم تطبيقات الذكاء الاصطناعي، مثل التعرف على الوجه والأشياء المُكونة للصور، وتشغيل تطبيقات الواقع المُعزز. كما يدعم منصة TensorFlow التابعة لـ”غوغل”، والتي تتيح للمطورين برمجة تطبيقات متوافقة مع تقنيات الذكاء الاصطناعي.

ويحتوي المعالج الجديد على 8 نوى تعمل بتردد 2 غيغاهرتز. ويعتبر أسرع بنسبة 70 في المائة، مقارنة بالجيل السابق “P30”. كما يدعم عرض الفيديو بدقة 1080 بكسل، وهو متوافق مع ذاكرة وصول عشوائي بحجم 8 غيغابايت، بالإضافة إلى دعم الكاميرا المزدوجة.

ومن المرتقب أن يتم طرحه في الأسواق، في الربع الثاني من هذه السنة.

وبما أن معالج سنابدراغون 845 يستهدف الهواتف ذات المواصفات الرائدة، قررت شركة كوالكوم الإعلان عن معالج جديد أطلقت عليه اسم “سنابدراغون 700″، ويتميز هو الآخر بدعم الذكاء الاصطناعي. كما يعتبر أسرع مرتين مقارنة بمعالج “سنابدراغون 660”.

وأشارت الشركة الأميركية إلى أن معالجها يوفر الطاقة بنسبة 30 في المائة، مقارنة بالجيل السابق، كما يدعم خاصية الشحن السريع، حيث يمكن شحن 50 في المائة من البطارية في ظرف 15 دقيقة فقط. ومن المرتقب أن تقوم كوالكوم بطرح المعالج في الأسواق، في الربع الثالث من هذه السنة.