الرئيسية >> أخبار فلسطين >> تشييع شهداء “الحرية والحياة” والاحتلال يقصف بغزة

تشييع شهداء “الحرية والحياة” والاحتلال يقصف بغزة

راديو نغم :

أطلقت طائرة استطلاع للاحتلال الإسرائيلي بعد عصر اليوم السبت، صاروخا صوب مجموعة من الشبان بزعم أنهم من مطلقي الطائرات الورقية والبالونات الحارقة شرق بيت حانون شمال قطاع غزة، حيث أسفر القصف عن إصابة وصفت بالطفيفة.

 

وحسب وسائل الإعلام الفلسطينية، فإن طائرة مسيرة استهدفت بصاروخ مجموعة من الشبان على حدود غزة، وفي تطور جديد لوحدة الطائرات الحارقة، تم، اليوم، إطلاق طائرة ورقية ضخمة من غزة تجاه منطقة كرم أبو سالم.

 

كما استهدف طيران الاستطلاع مجموعة من الشبان في منطقة ملكة شرقي غزة بصاروخين، والمقبرة الشرقية شرقي جباليا بصاروخ.

 

وأطلقت طائرة استطلاع صاروخا قرب مجموعة شبان شرقي مخيم البريج وسط القطاع، حيث أفادت وسائل إعلام فلسطينية إصابة مواطنين في قصف نفذته طائرة إسرائيلية مسيرة لمجموعة من الشبان حي الزيتون شرقي مدينة غزة.

 

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية باندلاع حريق في كيبوتس “نير عام” بفعل بالون حارق أطلق من القطاع، كما بلغ عن اندلاع حريق قرب مزرعة دواجن في منطقة “كيسوفيم” بفعل بالون حارق.

 

وأكد الناطق بلسان الجيش أنه عصر اليوم السبت، هاجمت طائرة استطلاع خليه في شمال غزة أطلقت بالونات حارقه تجاه جنوب البلاد.

 

إلى ذلك، شيعت جماهير غفيرة في رفح جنوب قطاع غزة بعد ظهر اليوم، جثامين ثلاثة شبان استشهدوا جراء إصابتهم برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس الجمعة خلال مشاركتهم بجمعة” الحرية والحياة”.

 

وانطلق موكب الشهيدين أحمد جمال سليمان أبو لولي (31 عاما) وعلي سعيد العالول (55 عاما)، من مسجد بدر وسط رفح، حيث ندد المشيعون بجرائم الاحتلال واستهدافه المتكرر للمتظاهرين السلميين في مسيرات العودة، فيما انطلق موكب تشييع الشهيد المسعف عبد الله القططي (20 عاما)، من مسجد بلال بن رباح، بمشاركة واسعة من الطواقم الطبية والمواطنين.

 

ومنذ انطلاق مسيرات العودة في نهاية 30 آذار/ مارس الماضي، استشهد 167 فلسطينيا برصاص الاحتلال، كما سجلت نحو 18 ألف إصابة بجروح مختلة واختناق بالغاز من بينهم 370 مسعفا، كما تضررت 70 سيارة إسعاف جراء اعتداءات قوات الاحتلال على المشاركين السلميين في المسيرات، حسب إحصائيات وزارة الصحة الفلسطينية.