الرئيسية >> عربي ودولي >> النقابات الأردنية تمضي قدما في إضراب لإسقاط الزيادات الضريبية

النقابات الأردنية تمضي قدما في إضراب لإسقاط الزيادات الضريبية

راديو نغم :

أغلقت متاجر وصيدليات أبوابها في العاصمة الأردنية عمان، اليوم الأربعاء، مع مضي بعض النقابات العمالية قدما في إضراب احتجاجا على زيادات ضريبية، بعد أن استبدل الملك عبد الله رئيس الوزراء في محاولة لتهدئة الغضب العام.

وأثار مشروع قانون لزيادة ضريبة الدخل وإصلاحات بتوجيه من صندوق النقد الدولي دفعت الأسعار للارتفاع، أكبر احتجاجات تشهدها البلاد منذ سنوات. ودعت أكثر من 30 نقابة مهنية تمثل عشرات الألوف من العاملين في القطاعين العام والخاص، الأسبوع الماضي، إلى مظاهرات حاشدة في عمان ومدن أخرى.

وانسحب كثير منها من إضراب يوم الأربعاء، بعدما كلف الملك عبد الله الثاني، يوم الثلاثاء، الاقتصادي السابق بالبنك الدولي، عمر الرزاز، بتشكيل حكومة جديدة ودعا إلى حوار بشأن القانون الضريبي. وحل الرزاز محل هاني المقلي الذي استقال بعد رفضه سحب القانون.

وتراجع مجلس النقابات المهنية في الأردن عن قرار تعليق الإضرابات بضغط من المواطنين. وكان المجلس قد قرّر بعد ظهر اليوم تعليق الإجراءات التصعيدية وإعطاء فرصة للحكومة حتى تتشكّل مع ضمان ردّ قانون ضريبة الدخل.