الرئيسية >> أخبار الاسرى >> الاحتلال يعيد اعتقال أسير إداري فور الإفراج عنه

الاحتلال يعيد اعتقال أسير إداري فور الإفراج عنه

راديو نغم :

أعادت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، اعتقال الأسير المقدسي مجد درويش من قرية العيساوية شمال شرق القدس المحتلة، لحظة الإفراج عنه من سجن النقب.

وأفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب، بأن مخابرات الاحتلال أعادت اعتقال الأسير درويش فور الإفراج عنه من السجون، بعد أن أمضى 12 شهرا رهن الاعتقال الإداري، وتم تحويله إلى مركز شرطة “المسكوبية” غربي المدينة.

وأوضح أن سلطات الاحتلال تهدف من وراء إعادة اعتقال الأسرى محاولة ضرب الحاضنة الاجتماعية للأسرى وأهاليهم من خلال إبعادهم عن مدينة القدس وأماكن سكناهم حتى لا يظهر الأسير بأنه المنتصر العائد من المعركة.

وأضاف أبو عصب أن الاحتلال يريد أن يصادر فرحة أهالي الأسرى بالإفراج عن أبنائهم، والتنغيص عليهم، وهذا جزء من مخطط إسرائيلي يمارس ضد الشعب الفلسطيني.

وكانت مخابرات الاحتلال أعادت، يوم الثلاثاء، اعتقال الأسير حمزة محيي عوض الله درباس (38 عامًا) من العيساوية، فور الإفراج عنه من سجن “نفحة” الصحراوي، بعد اعتقال دام 16 عامًا، واقتادته إلى مركز “المسكوبية”، ومددت توقيفه لليوم التالي، ومن ثم أفرجت عنه بشرط إبعاده عن القدس مدة 7 أيام.