الرئيسية >> أخبار عبرية >> استطلاع: 58% من الإسرائيليين راضون عن أداء ليبرمان ونتنياهو

استطلاع: 58% من الإسرائيليين راضون عن أداء ليبرمان ونتنياهو

راديو نغم :

في ظل التصعيد العسكري الإسرائيلي الأخير في غزة، والذي أعقب المجازر التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق المتظاهرين السلميين المطالبين بحق العودة وفك الحصار على طول السياج الأمني الفاصل شرقي القطاع، وفي أعقاب كشف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عن ما زعم أنها الوثائق الأصلية للبرنامج النووي الإيراني، وعلى وقع نقل السفارة الأميركية للقدس المحتلة، والهجمات العدوانية الإسرائيلية على مواقع سورية، ارتفع تمثيل حزب الليكود، الذي يتزعمه رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في استطلاع للرأي نفذ بواسطة “معهد سميث”، ونشرته صحيفة “معاريف”، صباح اليوم، الجمعة، إلى 34 مقعدًا.

ويبدو أن التوترات على الساحة السياسية والأمنية التي شهدها شهر أيار/ مايو الماضي، أنعشت حظوظ كل من رئيس الحكومة الإسرائيلية ووزير الأمن، أفيغدور ليبرمان في ما يتعلق بالمشهد السياسي، حيث قال 58% من الإسرائيليين إنهم راضون أو راضون جدًا عن أدائهما. في حين قال 47% من المستطلعة آراؤهم إنهم غير راضين أو ليسوا راضين بما يكفي عن أداء نتنياهو وليبرمان، وأشارت الصحيفة إلى أن مؤشر رضى الإسرائيليين عن أداء كل من نتنياهو وليبرمان ارتفع بنسبة 7% عن آخر استطلاع.

وتأتي نتائج الاستطلاع لصالح ليبرمان، الذي أظهرت معظم استطلاعات الرأي التي نشرت مؤخرًا عن تراجع تمثيل حزبة “يسرائيل بيتينو”، فيما شكك العديد من المحللين الإسرائيليين عند تعيينه بمدى ملاءمته للمنصب الأمني في ظل الخبرة العسكرية المحدودة التي يمتلكها، حيث عبّر 22% من المستطلعين أنه الشخص الأكثر ملاءمة لمنصب وزير “أمن” إسرائيل، تلاه في الاستطلاع رئيس أركان الجيش السابق، غابي أشكنازي، بنسبة 21%، ثم وزير الأمن الإسرائيلي الأسبق، موشيه يعالون، بنسبة 17%، فيما يرى 11% من الإسرائيليين أن وزير التعليم، نفتالي بينيت هو الأكثر ملاءمة للمنصب الأمني، فيما تذيل القائمة أكثرهم خبرة عسكرية في صفوف جيش الاحتلال، وزير الأمن ورئيس الحكومة الأسبق، إيهود براك.

ظهر رضى الإسرائيليين عن ليبرمان ونتنياهو جليًا كذلك بالاستطلاع حول التمثيل في الكنيست، إذ يقفز الليكود إلى 34 مقعدًا، مقابل 30 في الكنيست الحالية. ويليه حزب “يش عتيد” بقيادة يائير لبيد بـ17 مقعدًا، مقارنة بـ11 مقعدًا في الكنيست الحالي، “المعسكر الصهيوني” برئاسة آفي غباي، تهوي بالاستطلاع إلى 11 مقعدا مقابل 24 مقعدا حصلت عليها في الانتخابات الأخيرة، فيما تحصل القائمة المشتركة على 12 مقعدا.

ويرتفع تمثيل “البيت اليهودي” بقيادة بينيت إلى 9 مقاعد، و”يسرائيل بيتينو” بقيادة ليبرمان ترفع من تمثيلها من 6 مقاعد إلى 8. وينخفض تمثيل حزب “كولانو” بقيادة وزير المالية، موشيه كحلون، من 10 مقاعد إلى 7، ويقتصر تمثيل قائمتي “يهدوت هتوراه” وحركة “ميرتس” على 6 مقاعد لكل منها، وتحصل “شاس” على 5 مقاعد، في حين يصل تمثيل قائمة برئاسة أورلي ليفي – أبكسيس، المنشقة عن حزب ليبرمان، إلى 5 مقاعد.